حول الموقع

 
 
       

في عيدها السنوي

وماذا كتبوا عنها في الصحافة

 
       
 
   
   
 
 

لم يكن عليه أن يدعوني

كنت أعلم أن الباب مفتوح

محمد رضا *

 

   

يحتفل موقع سينماتِك هذا العام بمرور خمس سنوات على إنشائه. وقبل

ذات مرّة قرر رجل بحريني أن يبلور حبّـه للسينما إلى موقع. سبقنا جميعاً إلى تجسيد ما تراءى له. وأخذنا، نحن زملاء المهنة، نتابعه بإعجاب وهو يخطو خطوات واثقة ويعزز موقعه ويكبّـر حجمه. سنة بعد سنة أصبح الموقع مصدراً جامعاً يهم كل من يحب السينما هاوياً كان أم محترفاً. في عالم عربي لا زال محتلاً من قبل المدّعين والمفلسين والسياسيين، هذا الرجل، وأسمه حسن حدّاد، وفّر للسينما ولمتابعينها إخلاصه وصدقه وبرهن على أن كل منـّا يستطيع أن يصل إذا ثابر.

مبروك يا صديقي حسن. وعقبال العشر سنوات والعشرين سنة وما بعد

محمد رُضـا

10.12.2013

نشر في المدونة الشخصية للناقد الصديق محمد رضا

 

 

التهنئة التي يستحقها الموقع وصاحبه الزميل الناقد حسن حدّاد، لابد من القول أن ما ينجزه الموقع بالنسبة لتعميم الثقافة السينمائية هو أهم بكثير مما يتبدّى في الوهلة الأولى. تلك المقالات النقدية والكتابات السينمائية المختلفة التي يوفّرها الموقع لمن يريد الإحاطة بكل Linkما نشر عربياً حول السينما، ليس سوى واحد من أقسام كثيرة كلها تستحق الإهتمام. في موقع حسن حدّاد تدخل ولا تريد أن تخرج. مبروك للزميل وعقبال خمس سنوات وعشر سنوات وعشرين سنة أخرى.

محمد رضا

02.01.2009

نشر في المدونة الشخصية للناقد الصديق محمد رضا

 

 

أربع سنوات من عمر الحياة على الأرض ليست شيئاً، لكنها أمر كبير جداً بالنسبة لطموح حسن حدّاد الذي جلس يوماً وقرر أن ينشأ موقعاً خاصّاً بالسينما والنقد والنقاد. موقع لا يتولّى الكتابة فيه وحده، بل يشرك كل من يكتب فيه. لا أدري إذا كنت مصيباً في الإعتقاد بأن الفكرة راقت له لما فيها من خدمة لنا جميعاً. فعوض أن نصرف الوقت محاولين ملاحقة المقالات السينمائية التي تنشر عربياً في نحو 50 مجلة وصحيفة كل أسبوع، ها هو الأخ العزيز حسن حدّاد يقرر أن يقوم بهذا الجهد وحده ويتصدّى لخدمة نبيلة غير متوفّرة. النتيجة: أربع سنوات من الرصد والإدمان- ليس إدمانه هو وحده على هذه العملية المضنية، بل إدماننا نحن على نتائجها وترقّبها.

لكن هذا ليس الشيء الوحيد الذي قام به الزميل والحبيب حسن حدّاد: لم لا يكون للموقع كتّابه المعروفين؟ لم لا يكتبون بعض ما لديهم من آراء وأفكار خصيصاً له؟

لم يكن عليه أن يدعوني. كنت أعلم أن الباب مفتوح. دخلت. وبقدر إستطاعتي كتبت وها أنا أعود للكتابة مؤمناً أننا نشترك معاً، نحن نقاد السينما وكتّاب الثقافة السينمائية، في هدف واحد هو تعزيز كل منا للآخر. لأنه إذا ما كان حسن حدّاد قوي فإن محمد رُضا قوي، والعكس صحيح وفي كل الإتجاهات ومع الجميع.

تحية لأربع سنوات مرّت وتحية لأربع سنوات أخرى تتبعها إن شاء الله. وتحية لجهد مبذول لا يعرف الإستسلام حتى حين يفكّر فيه. إنها خطى مشاها حسن ومن كتبت عليه خطى مشاها.

 Mohammed ROUDA

Dubai Int. Film Festival. Competition director.

* My all new daily blog

http://shadowsandphantoms.blogspot.com/

 

عمر سينماتيك أربع سنوات ناجحة

يحتفل الزميل حسن حدّاد بأربع سنوات من عمر موقعه "سينماتيك. مبروك كبيرة بحجم الطموحات التي يمثّلها هذا الموقع وبحجم الجهد المبذول لتحديثه وتطويره وجعله ناطقاً بإسم كل كتّاب المادة السينمائية في العالم العربي.

الإصدار الجديد لهذا الموقع الذي تم توزيعه بالأمس يحتوي على أكثر من ١٥٠ مقالة نشرت في الأسابيع الثلاث الماضية. تصوّر، كل ما كتب في السينما، او معظمه على أي حال، في أي من الصحف العربية في معظم دولها منشور في موقع واحد كل ما عليك هو أن تنقر على هذا الموضوع او ذاك وتبدأ القراءة.

هذه الخدمة لا تأتي مجّانية- لا أقصد أن حسن حداد يتقاضى مالا عنها ولا الموقع يتطلّب إشتراكاً، لكن المال ليس كل المقابل الذي يصرفه الواحد على مثل هذا المشروع، بل هناك الجهد البشري في المواكبة والتجميع والتنظيم والأهم في إبقاء الحماس قائماً يوماً بعد يوم وأسبوعاً بعد أسبوع وشهرا بعد شهر.

أربع سنوات يا حسن وأنت في المقدّمة- مبروك وعقبال الأربعين الأولى.

وبما أنه على قدر أهل العزم تأتي العزائم فقد أطلق للمناسبة

موقع حسن حدّاد هو

http://www.cinematechhaddad.com/Cinematech/Cinematech.htm

نشر في المدونة الشخصية للناقد الصديق محمد رضا في الأول من يناير من عام 2008

 

 

موقع حسن حدّاد

................................................................

إذا كنت تريد أن تقرأ لبعض الأقلام النقدية العربية في موقع واحد عليك بـ

http://www.cinematechhaddad.com  الموقع الذي يرأسه الزميل حسن حدّاد والذي يتحسّن على الدوام. إذهب إليه لكي تقرأ لعشرات النقاد والكتّاب وللوقوف على الأخبار ولفتح الملفّات وتمضية الوقت بين العديد من الأقسام.

قلبياً أهنأ حسن على إصراره وبذله ولو كانت هناك جائزة لأفضل موقع سينمائي عربي فعليها أن تذهب إليه - وهذا ليس لأنه ينشر لي فهو ينشر لعدد كبير آخر- لكن لإعتقادي بأن هاوي السينما، ذاك الذي يفتح على هذا الموقع سيجد ضالته أيضاً في »سينماتك حداد«.

 محمد رضا

نشر في المدونة الشخصية للناقد الصديق محمد رضا في 27 فبراير 2008

 
 
   
   
 
 

رانية عقلة حداد ـ ناقدة سينمائية أردنية

عبدالقادر عقيل ـ أديب وناقد بحريني

خالد ربيع السيد ـ ناقد سينمائي سعودي

أمين صالح ـ أديب وناقد سينمائي بحرينيي

د.طاهر علوان ـ ناقد سينمائي عراقي

خيرية المنصور ـ مخرجة سينمائية عراقية

حسام أبوأصبع ـ كاتب وصحفي بحريني

فريد رمضان ـ كاتب وروائي بحريني

عماد النويري ـ ناقد سينمائي مصري

محمد رضا ـ ناقد سينمائي لبناني

مهدي سلمان ـ شاعر وصحفي بحريني

محمد رضا ـ ناقد سينمائي لبناني

صلاح سرميني ـ ناقد سينمائي سوري

صلاح هاشم ـ ناقد سينمائي مصري

AZIZI HASSAN, MABROUK FOR 2 YEARS OF سينماتك.  And thank you for your hard work. Your friend ... from a distance :  MOHAMED MAKLOUF  31st December 2005

العزيز / حسن..   كل عام وسينماتيك بخير واخبرك انها قد اصبحت محطة سينمائية مهمة بالنسبة لنا نتزود فيها بكل ماهو جديد فى عالم الفن السابع ومن خلالها نتعرف على بعضنا فى فى بقاع اليتم وفى صحراء الغربة.  خلال عامين قدم لنا سينماتيك الكثير باعتبارة احد المواقع الهامة على شبكة الانترنت واقدم التحية لك ولجهودك ولقدرتك على المواصلة.   كل الحب لسينماتيك ونتمنى لهادائما كل توفيق ونجاح .   ومبروك عليك على ياابو على ..... عماد النويرى - ناقد سينمائي مصري مقيم في الكويت - 3 يناير 2006

 
 
 
 
 
 

جميع الحقوق محفوظة لموقع سينماتك
  (2004 - 2014)